【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>دراسات استراتيجية>正文

مؤتمر القمة بين الصين و دولاسيان

Date : 031/11/2006

مؤتمر القمة بين الصين و دولاسيان

نشرت " صحيفة الشعب اليومية" فى طبعتها الدولية الصادرة يوم الثلاثاء الموافق 31 اكتوبر الجارى تعليقا حول مؤتمر القمة لقادة الصين ودول رابطة جنوب شرق اسيا / اسيان / والمنعقد فى مدينه ناننينغ حاضرة منطقة قوانغتشى الذاتية الحكم لقومية تشوانغ الصينية قبل يومين بمناسبة ذكرى مرور 15 عاما على تأسيس علاقات الحوار فيما بينها . وفيما يلى اهم ما ورد فيه :


جاء فى التعليق ان مؤتمر القمة هذا لهو مؤتمر قمة للتلخيص والتبادل والتطلع الى الامام . وفى هذه اللحظة التاريخية المهمة فان كلتا الصين واسيان فى حاجة الى مزيد من استكشاف " مفهوم جديد للزمن والجيز" يرمى الى تطوير علاقاتهما على اساس تجارب المعاملات الناجحة مثل " المساواة والثقة المتبادلة والتعاون لتحقيق المكاسب المشتركة".


وقال التعليق فى معرض حديثه عن ال15 سنة القادمة ان اسيان تعمل جاهدة على بناء مجموعة مشتركة لها تتركز على مجالات الاقتصاد والامن والثقافة قبل 2020 بينما تواجه الصين " الفرصة الاستراتيجية" المتمثلة فى سلوك طريق التنمية السلمية وتحقيق الخطة الاستراتيجية القاضية ب "السير بالخطوة الثالثة ". ويمكن القول غير المبالغ بان استمرار كلتيهما فى طريق التقدم المشترك بالتكاتف خلال المرحلة الحاسمة لتطور كل منهما , يتفق مع خصائص العصر والاوضاع الدولية والاقليمية ويجسد الصفة الطويلة المدى والناضجة لعقليتهما الاستراتيجية.


واشار الى ان الجانبين حققا خلال ال15 سنة الماضية المرحلة التاريخية للوثب الثلاثى المتمثلة فى بناء علاقات الحوار وعلاقات الشراكة والثقة المتبادلة وحسن الجوار الموجهة للقرن ال21 وعلاقات الشراكة الاستراتيجية الموجهة للسلم والازدهار. واما ال 15 سنة القادمة فستكون مرحلة جديدة يسعى خلالها الجانبان بصورة ثابتة وصحية وامنية اكثر الى تحقيق علاقات الشراكة الاستراتيجية . وان حسن التمكن من الشعور بايقاع التناغم والبناء المشترك لهو مهم للغاية .

واكد قائلا ان تطور العلاقات بين الصين وجنوب شرق اسيا الى اليوم شكل منصة معاملة سداسية المستوى من صغرها الى كبرها: المعاملة بين المناطق المعنية الصينية ودول اسيان ومشاركة الاخرى المعنية فى التعاون شبه الاقليمى مع بعض من دول اسيان والعلاقات الثنائية بين الصين والدول الاعضاء فى اسيان والمعاملة بين الصين ومنظمة اسيان والمعاملة بينهما فى اطار شرق اسيا والمعاملة بينهما فى اطار العالم .

وتابع يقول انه فى وجه هذه المعاملات المتعددة المستويات والمركبة وعند وضع وتنفيذ السياسات الخاصة بجنوب شرق اسيا يجب على الصين ان تفكر تماما فى تنسيق المصالح المحلية والوطنية والاقليمية والعالمية.

وخلص التعليق الى انه خلال السنوات الاخيرة تسابقت الولايات المتحدة واليابان والهند وكذلك روسا والاتحاد الاوربى لزيادة الاستثمارات الاستراتيجية فى كل من شرق اسيا وجنوب شرقها نظرا للتطور الجيد فى منطقة الاولى وللتصاعد السريع لتأثيرات الصين فى منطقة الاخيرة . وتشكل تدريجيا الوضع التفاعلى بين مصالح الدول الكبيرة التى تتمحور حول اسيان. وان المسألة الحاسمة فى ان الصين تعمل على تحقيق المكاسب المشتركة خلال عملية المعاملات المتعددة المستويات هى تكمن فى ايجاد تنسيق

المصالح الاقليمية والعالمية ( منظمة اسيان تضم فى عضويتها حاليا بروناى وكمبوديا واندونيسيا ولاوس وماليزيا وميانمار والفيليبين وسنغافورا وتايلندا وفيتنام )

النص الكامل للبيان المشترك للقمة التذكارية بين الصين والاسيان

وقع رئيس مجلس الدولة الصينى ون جياوباو وزعماء الاسيان اليوم / الاثنين / بيانا مشتركا عقب القمة التذكارية بمناسبة الذكرى الخامسة عشرة لاقامة الحوار بين الصين والاسيان . وفيما يلى النص الكامل للبيان .

البيان المشترك للقمة التذكارية بين الصين والاسيان

نحو شراكة استراتيجية اقوى بين الصين والاسيان

اولا : اجتمعنا ، نحن رؤساء دول وحكومات جمهورية الصين الشعبية والدول الاعضاء بمنظمة دول جنوب شرق اسيا /الاسيان/ فى 30 أكتوبر عام2006 فى "عام الصداقة والتعاون بين الصين والاسيان" فى مدينة ناننينغبالصين للاحتفال بالذكرى الخامسة عشرة لعلاقات الحوار بين الصين والاسيان .

15 عاما من العمل والنمو معا

ثانيا : قمنا بمراجعة التقدم الذى تحقق فى علاقات الحوار بين الصين والاسيان ، واعربنا عن رضانا بأن هذا التعاون شامل وعميق فى العديد من المجالات ذات الاهتمام المشترك . كما ان الشراكة الاستراتيجية من اجل السلام والرخاء بين الصين والاسيان لم تقتصر فقط على التدعيم النشط للتنمية لديهم ، وتحقيق فوائد ملموسة لشعوبهم ، وانما ساهمت ايضا بشكل كبير فى السلام ، والاستقرار ، والرخاء فى المنطقة ، والعالم باسره . ونحن واثقون بأننا وضعنا اساسا متينا لتعاون مستقبلىاكبر بين الصين والاسيان .

ثالثا : اننا نثمن عاليا التعاون السياسى والامنى الذى يدعم عقب توقيعالبيان المشترك حول الشراكة الاستراتيجية للسلام والرخاء فى بالى عام2003 ، وتبنى خطة عمل الصين-الاسيان لعام 2004 فى فينتيان . ونشيد بالصين ن باعتبارها اول شريك حوار للاسيان ينضم الى معاهدة الصداقة والتعاون فى جنوب شرق اسيا التى وقعت فى بالى عام 2003. ويسرنا توقيعالاعلان الخاص بسلوك الاطراف فى بحر الصين الجنوبى عام 2002 . كما عزز الاعلان المشترك بين الصين والاسيان فى مجال القضايا الأمنية غيرالتقليدية من التعامل مع الجرائم متعدية الجنسيات .

رابعا : لقد رحبنا بالتأثيرات الايجابية لاتفاقية الاطار بين الصين والاسيان حول التعاون الاقتصادى الشامل الموقعة عام 2002 فى بنوم بنه.وفى عام 2005 وصل حجم التجارة بين الصين والاسيان الى 130.37 مليار دولار .بينما وصل حجم الاستثمار الفعلى للاسيان فى الصين الى 3.1 مليار دولار ، وزادت استثمارات الصين فى الاسيان لتصل الى 158 مليون دولار عام 2005 . وفى هذا السياق ، رحبت الاسيان بتعهد الصين بزيادة استثماراتها فى الاسيان . كما سرنا الانعقاد الناجح لمعرض الصين - الاسيان الأول والثانى ، وقمة الأعمال والاستثمار بين الصين والاسيانفى نانينغ بالصين ، والذى سهل الاتصالات بين رجال الاعمال ، وعزز من التجارة والاستثمار بين الصين والاسيان . كما تتبلور رؤية منطقة التجارة الحرة بين الصين والآسيان .

خامسا : لقد لاحظنا برضا توسيع التعاون بين الصين والاسيان من خمسة الى عشرة مجالات أولوية ، وهى الزراعة ، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، وتنمية الموارد البشرية ، والاستثمارات البينية ، وتنمية حوض نهر الميكونج ، والنقل ، والطاقة ، والثقافة ، والسياحة ،والصحة العامة ، وكذا توقيع عدد من مذكرات التفاهم .وقد عززت هذه الانشطة من توثيق التعاون فى معالجة التحديات الجديدة مثل الكوارث الطبيعية ، والامراض المعدية ، كما عززت الاتصالات على مستوى الشعوب .

التحرك معا باتجاه المستقبل .. تدعيم الشراكة الاستراتيجية

سادسا : اننا نؤمن بان الانجازات التى تم تحقيقها على مدى ال15 عاما الماضية فى علاقات الحوار بين الصين والاسيان نتجت عن التزام الطرفينبالمبادئ التى حددتها معاهدة الصداقة والتعاون فى جنوب شرق اسيا ، والمبادىء الخمسة للتعايش السلمى ، والمبادىء العشرة للمؤتمر الآسيوىالأفريقى فى باندونج ، وأهداف ومبادىء ميثاق الامم المتحدة ، والقوانين ، والمعاهدات ، والاتفاقيات الدولية الاخرى ذات الصلة . وستواصل هذه المبادىء توجيه العلاقات بين الصين والاسيان على نحو كامل .

سابعا : بشأن التحرك نحو المستقبل ، اتفقنا على زيادة تعزيز الثقة والتفاهم المتبادلين ، وملائمة عمق ونطاق التعاون لأهداف شراكتنا الاستراتيجية من اجل زيادة تعزيز السلام ، والتنمية ، والرخاء فى المنطقة .

ثامنا : اننا نؤكد مجددا التزامنا بالتنفيذ الفعال :

للبيان المشترك لرئيس جمهورية الصين الشعبية ورؤساء دول وحكومات الدول الاعضاء بمنظمة الاسيان لعام 1997.

الاعلان المشترك حول الشراكة الاستراتيجية بين الصين والاسيان للسلام والرخاء لعام 2003.

خطة العمل بين الصين والاسيان لعام 2004 لتنفيذ الاعلان المشترك حول الشراكة الاستراتيجية بين الصين والاسيان للسلام والرخاء.

لاتفاقيات / مذكرات التفاهم الأخرى بين الصين والاسيان .

تاسعا : نلتزم بتعميق التعاون فى المجالات العشرة ذات الأولوية فى التعاون بين الصين والاسيان . كما سنأخذ فى اعتبارنا خلال تعزيز التعاون بيننا تقرير جماعة الاشخاص البارزين من الصين والاسيان لعام 2005 .

عاشرا : نحن زعماء الاسيان نثمن عاليا التزام الصين المستمر بدعم جهود بناء مجموعات الاسيان ، بما فيها تنفيذ خطط عمل المجموعة الأمنية للاسيان ، والمجموعة الاقتصادية للاسيان ، والمجموعة الاجتماعية - الثقافية للاسيان ، وبرنامج عمل فينتيان ، ومبادرة تكامل الاسيان ، ومبادرات الاسيان الاخرى .وفى هذا السياق ،رحبت الاسيان بمساهمة الصين بمبلغ مليون دولار فى صندوق تنمية الاسيان ، ومساعدة الصين التمويلية بمبلغ مليون دولار لمشروعات مبادرة تكامل الاسيان .

حادي عشر : سوف نعمل بشكل منسق على دفع الشراكة الاستراتيجية ، التى ستكون محفزا لعلاقات الحوار بين الاسيان وشركاء الحوار ، وستسهم بشكلكبير فى السلام والاستقرار فى المنطقة ، ومن ثم تضمن استمرار الرخاء والتقدم لشعوبنا . وفى هذا الصدد ، اعلنا عزمنا على تحقيق الآتى :

التعاون السياسى والامنى

ثاني عشر : اننا ملتزمون بالحفاظ على استمرار الزيارات رفيعة المستوى ، وتدعيم التعاون ، وتبادل المعلومات فى القضايا الامنية غير التقليدية، وتعزيز التعاون فى العدالة الجنائية وتطبيق القانون ، بما فى ذلك جهود مكافحة الفساد ، وتشجيع التبادلات بين مسئولى الدفاع والامن . والعمل معا لضمان الامن البحرى فى المنطقة ، وتدعيم التعاون الاقليمىفى ادارة الكوارث ، والاستعداد للطوارئ ، بما فى ذلك جهود اعادة الاعمار ، واعادة التأهيل لما بعد الكوارث بزعامة الاسيان

ثالث عشر : تدعم الصين وترحب بجهود الاسيان لانشاء منطقة جنوب شرق آسياخالية من الاسلحة النووية . وتقدر الاسيان اعتزام الصين الانضمام الىبروتوكول معاهدة منطقة جنوب شرق اسيا خالية من الأسلحة النووية ، وستواصل مشاوراتها مع الصين فى هذا الصدد .

رابع عشر : كما اننا ملتزمون بالتنفيذ الفعال لاعلان سلوك الأطراف فى بحر الصين الجنوبى ، والعمل باتجاه تبنى ميثاق شرف فى النهاية بشأن بحر الصين الجنوبى ، على أساس من التوافق ، يعزز السلام والاستقرار فى المنطقة.

خامس عشر : اننا ملتزمون ايضا بالكامل بدعم تحقيق المجموعة الأمنية للاسيان.

التعاون الاقتصادي ..

السادس عشر : اننا عاقدون العزم على تأسيس منطقة تجارة حرة بين الصين والاسيان بحلول 2010 كما هو مقرر، بما فى ذلك تحرير تجارة السلع بحلول 2010 مع ستة من دول الاسيان ، وبحلول 2015 بالنسبة لكمبوديا ، وجمهورية لاوس الديمقراطية الشعبية ، وميانمار ، وفيتنام، والعمل بنشاط تجاه عقد اتفاقيات حول تحرير تجارة الخدمات تدريجيا تغطي قطاعات رئيسية ، وتعزيز الاستثمارات عن طريق خلق نظام استثماري حر ، وميسر ، وشفاف ، وتنافسي في الصين والاسيان، كما تتصوره اتفاقية الإطار بين الصين والاسيان حول التعاون الاقتصادي الشامل. كما يتضمن تأسيس مركز الصين والاسيان لتعزيز التجارة ، والاستثمارات ، والسياحة.وتعزيز نمو الشركات صغيرة ومتوسطة الحجم ، ومشاركتها في الاقتصاد الإقليمي. والتعاون فى ضمان أمن وفعالية الطاقة ، وكفاءة وتنمية موارد الطاقة البديلة والمتجددة ، وتدعيم التعاون في التمويل. وتعميقالتعاون في السياحة والسفر. والعمل تجاه التحرير الكامل لنظام الخدمات الجوية بين الصين والاسيان. ودعم تحقيق المجموعة الأقتصادية للاسيان.

السابع عشر : اننا نشجع على المزيد من التعاون بين الصين والاسيان في دعم تنمية المناطق الفرعية، بما فى ذلك تنمية مناطق التعاون الاقتصادي فيالمناطق التى تغطى جنوب غرب الصين ; ومنطقة النمو الخماسية في شرق الاسيان، ومنطقة التعاون الاقتصادي في أنهار أييارفادي ، وتشاو فايا ،والميكونج ، ومثلث النمو الأندونيسى - الماليزي - التايلاندي، والتعاون في منطقة الميكونج الفرعية ، ومناطق تنمية حوض الميكونج للاسيان، بما فى ذلك استكمال خط سكة حديد سنغافورة - كونمينغ ، وغير ذلك من المناطق .

التعاون الاجتماعي - الثقافي

الثامن عشر : اتفقنا على تدعيم التعاون الاجتماعي - الثقافي عن طريق تشجيع المزيد من التعاون بين معاهد التعليم والثانوي والعالى . وزيادة التبادلات بين الشباب من خلال إطلاق مؤتمر الصين والاسيان للقادة الشباب، ورابطة الصين - الاسيان لمنظمى الأعمال الشباب ، وبرنامج التبادل بين الموظفين العموميين بين الصين والاسيان كمشروعات رائدة. وإطلاق منح دراسية مرموقة بين الصين والاسيان. وتعزيز التبادلات بين الباحثين. ودعم مركز دراسات الاسيان والصين. وتعزيز المزيد من الاتصالات بين الإعلاميين ، والأكاديميين ، ومعاهد دبلوماسية المسار الثانى ، والبرلمانيين، والمجتمع المدني; ودعم أنشطة مؤسسة الاسيان في تعزيز المزيد من التفاعل بين الشعوب. والتعاون في مجال الصحة العامة لمواجهة تحديات ظهور الأمراض الوبائية.ودعم تحقيق المجموعة الأجتماعية - الثقافية للاسيان ، بما فى ذلك المشروعات والأنشطة الواردة فى مذكرة التفاهم بين الصين والاسيان حولالتعاون الثقافي .

التعاون الإقليمي والعالمي

التاسع عشر : اتفقنا على الاستمرار في المشاورات الوثيقة حول قضايا المناطق الفرعية، والقضايا الإقليمية والدولية، وعلى التعاون في منتديات المناطق الفرعية، والمنتديات الإقليمية والدولية. كما جددنا تأكيدنا على إقامة مجموعة شرق آسيا المشتركة كهدف طويل الأجل. وتدعم الصين دور الآسيان كقوة دافعة في الساحات بالمنطقة، مثل المنتدى اللإقليمي للآسيان، وقمة الآسيان زائد ثلاثة، وقمة شرق آسيا. وتؤمن الآسيان بأن صينا مستقرة، تتمتع بالتنمية والرخاء ستساهم في السلام، والاستقرار، والنمو المستدام للتنمية في المنطقة، كما جددت الآسيان تأكيدها على سياسة صين واحدة.

العشرون : كلفنا وزراءنا والمسئولين رفيعي المستوى لدينا بتنفيذ الأهداف والمبادرات والأنشطة التي رسمت خطوطها العريضة في البيان المشترك.

انتهى في ناننينغ بالصين في الثلاثين من أكتوبر للعام ألفين وستة،في نسختين أصليتين باللغة الإنجليزية.

عن جمهورية الصين الشعبية: رئيس مجلس الدولة ون جيا باو
عن بروناي دار السلام : الحاج حسن البلقيه سلطان بروناي دار السلام
عن مملكة كمبوديا: ساميديتش هون سن رئيس الوزراء
عن جمهورية إندونيسيا: د.سوسيلو بامبانج يودويونو الرئيس
عن جمهورية لاوس الديمقراطية الشعبية بواسون بوفافانه رئيس الوزراء
عن ماليزيا: داتو سري عبد الله أحمد بدوي
عن اتحاد ميانمار: الجنرال سوي وين رئيس الوزراء
عن جمهورية الفلبين: جلوريا ماكاباجال آرويو الرئيسة
عن جمهورية سنغافورة: لي هسين لونج رئيس الوزراء
عن مملكة تايلاند: الجنرال متقاعد سورايود تشولانونت رئيس الوزراء
عن جمهورية فيتنام الاشتراكية: نجوين تان دونج رئيس الوزراء.

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国